مهرجان الثلج والجليد في اليابان
إجابة معتمدة

مهرجان الثلج والجليد في اليابان، هناك العديد من المهرجانات العالمية التي تقدم العديد من الأشكال والأعمال الفنية من خلال العديد من الموارد المتاحة، ولا سيما في اليابان، حيث يقام سنوياً مهرجان الثلج الذي يستقطب الآلاف من الزوار لمشاهدة الأعمال الفنية المميزة التي يتم نحتها من الثلوج، إلا أن المهرجان للعام الحالي شكلت الظروف المناخية العديد من التحديات والصعوبات لمنظمي هذا المهرجان، يذكر أن المهرجان يحتاج سنوياً إلى 30 ألف طن من الثلوج لنحت التماثيل المتنوعة بشكل كبير ، ويجب توفر العديد من المقاييس في الثلوج لضمان نحت الأعمال الفنية بشكل واضح، لذلك تم إحضار الثلوج النقية من منطقة نيسيكو، وهي بلدة تبعد حوالى 60 كيلومترا عن سابورو، وقد توافد الآلاف إلى مهرجان الثلج والجليد في اليابان لهذا العام.

مهرجان الثلج والجليد في اليابان

سببت الظروف المناخية الخاصة لهذا العام العديد من الصعوبات على نحت الأعمال الفنية التي يقوم الفنان الياباني بنحتها وإدراجها ضمن فعاليات مهرجان الثلج والجليد في اليابان، وذلك بسبب النقص غير المسبوق في تساقط الثلوج بسبب التغيرات المناخية، يذكر أن المكان الذي يقام فيه هذا المهرجان في مدينة سابورو في شمال اليابان الذي يضم حوالي مئتي منحوتة جليدية كبيرة ومعقدة، إلا أن هذه السنة واجه المنظمون مشكلة رئيسية وهي الشح في كمية الثلوج.

مهرجان الثلج والجليد في اليابان