من هو أول من وضع نقط الإعراب للدلالة على حركات الإعراب؟
إجابة معتمدة

من هو أول من وضع نقط الإعراب للدلالة على حركات الإعراب، في اللغة العربية العديد من الكلمات التي تنقسم الى فئات معينة، ولكل كلمة من كلمات اللغة العربية الحركة الإعرابية الخاصة بها حسب موقعها من الجملة، وقد بذل علماء اللغة العربية الكثير من الجهود من أجل وضع علم مختص إعراب الكلمات العربية، وهناك العديد من العلماء الذين ساهمو في نجاح علم النحو وتوضيح إعراب الكلمات بالشكل الصحيح، وفي خلال المقال سنوضح إجابة السؤال من هو أول من وضع نقط الإعراب للدلالة على حركات الإعراب؟

من هو أول من وضع نقط الإعراب للدلالة على حركات الإعراب؟

تختلف حركات الإعراب بين الحركات الأصلية والحركات الفرعية، فحركات الإعراب الأصلية هي الضمة للرفع، والفتحة للنصب، والكسرة للجر، بينما العلامات الإعرابية الفرعية والخاصة بالمثنى وجمع المذكر السالم وايضاً جمع المونث السالم، فتأتي علامة الرفع اللف في المثنى، بينما الواو علامة رفع جمع المذكر السالم، والياء هي علامة النصب والجر في جمع المذكر السالم والمثنى.

  • السؤال المطروح: من هو أول من وضع نقط الإعراب للدلالة على حركات الإعراب؟
  • الإجابة الصحيحة هي: أبو الأسود الدوؤلي.
الإجابة الصحيحة هي: أبو الأسود الدوؤلي.