يعود تاريخ أول صورة للطباعة على لوح خشبي محفور إلى سنة 868ه
إجابة معتمدة

يعود تاريخ أول صورة للطباعة على لوح خشبي محفور إلى سنة 868ه، لقد كان في قديم الزمان فن التصوير مرادف لفن الرسم، حيث كان يتم تكبير الصورة عن طريق عدسة ثم يقوم الفنان برسمها، ومع تطور العالم ومرور الزمن فقد أصبح فن الرسم مستقلا بذاته، وفن التصوير مستقلا، حيث تم ابتكار الكاميرات والطابعات التي تعمل على تصوير واخراج العديد من الصور بشكل احترافي، وكلما تقدم الزمن وزادت الابتكارات يتم تطوير الكاميرات المستخدمة، فنجد انه اصبح هناك كاميرات وطابعات الكترونية متطورة.

يعود تاريخ أول صورة للطباعة على لوح خشبي محفور إلى سنة 868ه

التصوير هو عملية انتاج صور ومنظر بواسطة تأثيرات ضوئية، وقد ظهرت الطباعة في البداية بطبع الكلمات والصور والتصميمات فوق الورق او النسيج، وقد كان اول ظهور للطباعة بشكل اكثر حرفية في الصين، حيث اتبعوا طريقة الطبع بالكتل، عن طريق جلب كتل خشبية وتغليفها بالحبر ثم ضغطها على الاوراق.

السؤال: يعود تاريخ أول صورة للطباعة على لوح خشبي محفور إلى سنة 868م؟

الاجابة: هذه العبارة صحيحة.

الاجابة: هذه العبارة صحيحة.