حكم الذبح لغير الله
إجابة معتمدة

حكم الذبح لغير الله، شرع الله تعالى الكثير من الأحكام والتشريعات لكافة الأمور المختلفة من حولنا، حيث احتوت العقيدة الإسلامية على تلك الشرائع التي أقرها الله وفرضها على المسلمين كافة، حيث حلل الله عز وجل للعباد العديد من الأمور، إلى جانب تحريمه لأمورٍ أخرى مخالفة لدين الإسلام وسنة النبي محمد -صلى الله عليه وسلم-، 

حكم الذبح لغير الله

يعرف الذبح لغير الله بأنه يعتبر شركاً أكبر، فكل من يقوم بذبح ذبيحة لغير الله عز وجل فهو آثم ويعتبر مشرك شركاً أكبر يخرجه عن ملة الدين الإسلامي، قال تعالى: ((فصلِ لربك وانحر))، كما أن أكل لحم الذبيحة التي تكون لغير الله تعالى تبعاً لقوله: ((حرمت عليكم الميتة والدم ولحم الخنزير وما أهل لغير الله به)).

  • الســـؤال/ حكم الذبح لغير الله
  • الإجابــة/ يعرف الذبح لغير الله بأنه مشرك شرك أكبر نظراً لقول الله تعالى: ((قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين، لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين)).
الإجابــة/ يعرف الذبح لغير الله بأنه مشرك شرك أكبر نظراً لقول الله تعالى: ((قل إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين، لا شريك له وبذلك أمرت وأنا أول المسلمين)).