هل سقوط الثلج في مكة من علامات الساعة، تداول العديد من نشطاء منصات التواصل الاجتماعي والصفحات العامة المتنوعة على تويتر وفيس بوك مقطع فيديو يظهر تساقط الثلوج بكثافة على الحرم المكي الشريف، وانتشر المقطع بسرعة كبيرة في صفحات التواصل الاجتماعي وبعض المواقع العامة التي لا تتحرى دقة الأخبار، ولاقى المقطع رواجا كبيرا، وسط ردات فعل متنوعة من الجمهور والمتابعين، بين التسبيح ونفي صحة الفيديو وآخر تناوله بالتحليل، وبين من ربطه بقرب قيام الساعة، والعديد من التحليلات المتنوعة لفيديو تم نفيه بشكل رسمي في نهاية المطاف!

ثلوج الحرم وبيان هيئة الطقس السعودية

وكانت صفحة طقس العرب السعودية الرسمية على منصة تويتر قد نفت نفيا قاطعا أن تكون الثلوج قد تساقطت على الحرم المكي الشريف، وذكر الصفحة أن الفيديو المنتشر مفبرك ومعالج بعدة فلاتر، وأن درجة الحرارة بلغت يوم الاثنين الثاني من يناير 2023م ثلاثين درجة، وأن المناخ في منطقة الحرم المكي غير مهيأ ولا ينذر بتساقط الثلوج.

اقرأ المزيد: توسعة الحرمين الشريفين والاعتناء بجميع المشاعر المقدسة

تساقط الثلوج على المملكة وعلامات الساعة

ويستند بعض الناس إلى حديث عن أبي هريرة رضي الله عنه في صحيح مسلم يقول فيه النبي صلى الله عليه وسلم: “لا تَقُومُ السَّاعَةُ حتَّى يَكْثُرَ المالُ ويَفِيضَ، حتَّى يَخْرُجَ الرَّجُلُ بزَكاةِ مالِهِ فلا يَجِدُ أحَدًا يَقْبَلُها منه، وحتَّى تَعُودَ أرْضُ العَرَبِ مُرُوجًا وأَنْهارًا”

حيث ربطوا بين غزارة الأمطار وتساقط الثلوج تحول أرض العرب إلى مروج خضراء وأنهار بدل الصحراء، ولا مانع من هذا الربط، فعلامات الساعة بدأت منذ مبعث النبي صلى الله عليه وسلم.