الهوية هي ليست شيء محسوس نضع أيدينا عليه بل هي معنى يحدد من خلال الدين والوطن وهي ذلك الطابع الأخير، الهوية ليست شيئًا ملموسًا نملكه في أيدينا، بل معنى يحدده ديننا أو وطننا والهوية الشخصية تظهر صوابًا أو خطأً في شكل عمل ما، في أي بلد عربي كان أم غير عربي، الشخص بلا هوية يحرمه من جميع الحقوق بالإضافة إلى الواجبات، والشخصية من أعظم البراهين على وجود الإنسان ولا يوجد إنسان لا ينتمي لوطنه، وكرامة الإنسان جزء من كرامة الوطن الأم الذي ينتمي إليه، وربما يكون الانتماء للوطن الأم من أهم الصفات الأخلاقية، وإذا كان من خصائص الإنسان فهو الانضباط والاحترام. واللوائح.

ما هي الهوية الشخصية واهميتها

الهوية هي التي يتم يتصف به شخصًا ويرمز إلى وجوده وتفرده في خصائص معينة، وكل شخص لديه ما يميزه عن الآخرين ويفصله عن المجموعات البشرية المختلفة، وهو من أهم أسباب بقاء الفرد واستمراره في هذه الحياة، فهو يشير إلى الفرد نفسه ويمنحه أثمن ما يجب حمايته.

وأهمية الهوية الشخصية للفرد

  • تعمل على ضمان الأمن والسلامة في الدولة.
  • تحقيق حالة الاستقرار التي تخيم على الدولة والمجتمع.
  • الهوية توحد الكلمة نحن.
  • العمل على توحيد الجماعات البشرية.
  • الهوية تخلق حالة من الاستقرار في المجتمع.

الهوية هي ليست شيء محسوس نضع أيدينا عليه بل هي معنى يحدد من خلال الدين والوطن وهي ذلك الطابع الأخير

شاهد أيضاً:الهوية هي ليست شيء محسوس نضع أيدينا عليه بل هي معنى يحدد من خلال الدين والوطن وهي ذلك الطابع الأخير الذي يظهر على هيئة العمل الفني