سبب الحجز على أموال هدير عاطف، لم تنته قصة البلوجر المصرية هدير عاطف، فخلال أسبوعين تقريبا تلاحق هدير عاطف العديد من قضايا النصب والاحتيال وخداع الجمهور وإشغال الرأي العام وتضليل السلطات، وقصة هدير بدأت على الإعلام وما زالت تفاصيل قضاياها مرتبطة بالإعلام كذلك، هدير عاطف ناشطة على منصات السوشال ميديا تنشط في جمهورية مصر العربية وقد أثارت حولها ضجة في الأيام القليلة الماضية، مما جعل اسمها واسم زوجها يتصدران محركات البحث لأكثر من مرة متتالية، فمن هي هدير عاطف وما هي القضايا التي تلاحقها؟

توقيف وإلقاء القبض وحجز على الموال

وكانت غدير عاطف اشترهت بين الجهور المصري كناشطة شابة تهتم بمجال الجمال والموضة والأزياء والمكياج وجميع اهتمام الإناث المعاصرة، وتظهر هدير على حساباتها على منصات التواصل الاجتماعي وقد عودت الجمهور والمتابعين على إظهار الثراء الفاحش الذي تعيشه وزوجها، فيما تبين لاحقا أنه مجرد فخ، حيث انتشر هاشتاغ على توتير يقول أنقذوا هدير يدعي أنها هدير وزوجها وأخت زوجها وزوحته تعرضوا للاختطاف ليتبين لاحقها أنهم جميعا في قبضة الأمن المصري لمواجهة تهمة نصب واحتيال على 16 شخص!

اقرأ المزيد: فيديو لحظة القبض على البلوجر هدير عاطف

تشغيل أموال ونصب واحيتال

وكانت النيابة العامة المصرية ذكرت أن ستة أشخاص قد حرروا محاضر تتهم هدير عاطف وزوجها بلال محمود بالنصب والاحتيال والاستيلاء على مبالغ مالية سلموها للمذكورين بحجة التشغيل في البورصة!