سبب نزول السوق السعودي، لا ينسى المستثمرون السعوديون الانهيار المؤلم لأسواق رأس المال السعودية عام 2006، وتسبب الانهيار في خسارة السوق السعودي بأكثر من تريليون ريال وبقي في أذهان المستثمرين حتى الآن، وذكرياتها المؤلمة في تفاصيلها وأحداثها وبلغ أعلى مستوى له على الإطلاق في 25 فبراير 2006، قبل انهيار الأسواق المالية السعودية بقيمة تجاوزت 650 مليار دولار، أي ما يعادل 2.45 تريليون ريال سعودي، وخسر مؤشر السوق السعودي مؤشر السوق السعودي (TASI) بنهاية عام 2006، حيث فقد حوالي 65٪ من قيمته متراجعًا حتى وصلت قيمته السوقية إلى 326.9 مليار دولار أمريكي (1.22 تريليون ريال سعودي).

سبب نزول السوق السعودي

  • ضغط خارجي قال فادي الغاطيس:”إن التراجع في الأسواق العالمية يضع ضغوطًا كبيرة على السوق السعودية، حيث لا تزال مخاوف الحرب التجارية قائمة” ومع ذلك فقد تأثرت الأسواق في المنطقة، وخاصة الأسواق، ولقد دفعت الأعمال المستثمرين الأجانب إلى بيع الأسهم وانتظار الأخبار الجديدة القادمة .
  • قلق التجار من الحرب التجارية وقال طارق قاقيش مدير إدارة الثروات بشركة MENACorp Financial Services “القلق هو العلاقة بين الولايات المتحدة والصين بعد أن قرر ترامب فرض رسوم جمركية على نسبة من الواردات الأمريكية من الصين، ويأتي ذلك من الوضع التجاري بين ما يصل إلى 25٪.
  • إصلاح قوي ومستحق وقلص محلل الأسواق المالية محمد الميموني هذه الانخفاضات المتتالية موضحا أن “هذه الخسائر طبيعية وتحدث ضمن عملية تعديل قوية وطبيعية”مضيفا أن “التوقعات وسط مكاسب تفوقت أسهم البنوك على عملية التصحيح في جلسة أمس.
  • التأمين الاجتماعي يخفض أسهم الشركات المدرجة ومن أهم أسباب التراجع بحسب خبراء السوق المالية أن الهيئة السعودية للتأمينات الاجتماعية، إحدى أكبر المستثمرين في السوق ، وقامت بقطع حصص في العديد من الشركات المدرجة في تداول.
سبب نزول السوق السعودي

سبب نزول السوق السعودي

شاهد أيضاً: تشغل المملكة العربية السعودية أكثر من ثلثي مساحة شبة الجزيرة العربية صواب خطأ