قصة تأسيس المملكة العربية السعودية

سُئل فبراير 28 في تصنيف التاريخ بواسطة Meeram
يعود تاريخ تأسيس المملكة العربية السعودية الى بداية تأسيس ما يسمى بالدرعية وامتدادها القديم في المكان والزمان، ويعود مؤسس الدولة الاول الامام محمد بن مسعود بنسبه الى بني حنيفة والذين قاموا بتأسيس دولتهم الاولى ما قبل الاسلام في وادي العرض الذي يعرف بوادي حنيفة نسبة الى حنيفة بن لجيم، والذي يعتبر مقر قبيلة بني حنيفة بن لُجَيْم بن صَعب بن علي بن بَكر بن وائل، عرفت به وسمي وادي اليمامة بوادي حنيفة.
ويعرف عند المؤرخون والمؤلفون ان بني حنيفة قدمت الى بلاد اليمامة من الحجاز وعالية نجد والتي تعتبر ديارها الاصلية، حيث ان قبائل بكر وتغلب الوائليتين اقامتا فيه، وقد كتب المرخون قصة قدوم بني حنيفة الى اليمامة ملخصها ان بني حنيفة بن لجيم بن صعب بن علي بن بكر بن وائل خرجوا الى الريف وارتادوا الكلأ، حتى اقتربوا من اليمامة على السمت والذي سلكته عبد القيس عند قدومها الى البحرين، فخرج عُبَيْد بن ثعلبة بن يربوع بن ثعلبة بن الدؤل بن حنيفة بأهله وماله، متبعا مواقع القطر، حتى قام بالهجوم على اليمامة، فنزل في قارات الحبل، وهو موضع من حجر على يوم وليلة، واقام بها بضعة ايام ومعه جاره من اليمن من سعد العشيرة، ثم من بني زبيد، فخرج راعي عبيد حتى وصل قاع الحجر، فرأى هناك القصور والنخل، وارضا عرف انها ذات شأن عظيم، والتي كانت طَسْم وجَدِيس، فبادوا في اليمامة، فرجع الراعي الى عبيد، وقال له: لقد رأيت آطاما طوالا، واشجارا حِسَاناً هذا حملها، واتي معه بقليل من التمر مما وجده منثورا تحت النخل، فأخذ منه عبيد واكل ثم قال: هذا طعام طيب! واصبح امرا بجزور فنحرت، ثم قال لبنيه وغلمانه: اجتزوا حتى اتي لكم، ثم امتطى فرسه واردف خلفه غلاما، واخذ معه الرمح خاصته حتى وصل حجر، فعندها لم بحل عنها، وعرف انها ارض ذات شأن فوضع رمح ارضا ثم دفع فرسه واحتجر ثلاثين قصرا وثلاثين حديقة واطلق عليها اسم حجرا، وكانت قد سميت اليمامة، ثم أسند رمحه في وسطها، وعاد الى اهله فحملهم وانزلهم بها، وسمعت بنو حنيفة ومن معهم من بكر بن وائل بما اصيب به عبيد بن ثعلبة فقدموا ونزلوا في ارض اليمامة)

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

اسئلة متعلقة

...